تقارير

الخناق يضيق على "رحمة" الإخوانية في النمسا.. وأستاذ علوم سياسية: "لابد من تحديد التبرعات ووضع رقابة عليها"

القاهرة: «رأي الأمة»

أنشطة مشبوهة وتحركات مشبوهة لجماعة الإخوان في دول أوروبية، مما دفع حكومات بعض الدول إلى اتخاذ إجراءات قانونية ضد الجماعة، منها فرنسا وألمانيا، وكان آخرها في النمسا، التي طالبت بفتح تحقيق في قضية الجماعة. أنشطة جمعية الإخوان (الرحمة).

أثناء تدقيق المعاملات المالية الخاصة بجمعية الرحمة وتحويلات الجمعية، اكتشفت مصلحة الضرائب تعاملات مصرفية ومالية كبيرة جداً، وأنشطة غريبة.

وعليه قرر مأمورية الضرائب مصادرة مبلغ (593) ألف يورو من جمعية (رحمة) النمساوية، وذلك ضمن مداهمات السلطات لجماعة الإخوان منذ ما يقرب من 4 سنوات.

وفي السياق نفسه، قالت النيابة العامة في غراتس، إن الجمعية متهمة بتمويل الإرهاب وغسل الأموال، وهناك شبهات أخرى تتعلق بالاستخدام غير السليم للتبرعات.

وبالفعل، اكتشف مأمورية الضرائب حالات غريبة في حسابات بنكية، منها دفع تكاليف رحلات لأشخاص لا علاقة لهم بالجمعية، مثل أبناء مسؤوليها، وإنفاقها على الأمور الشخصية والترفيهية أيضاً.

وتعيش هذه الجمعية نفس الوضع الذي تعيشه منظمة الإغاثة الإسلامية في ألمانيا.

للمزيد : تابعنا هنا ، وللتواصل الاجتماعي تابعنا علي فيسبوك وتويتر .

مصدر المعلومات والصور: خليجيون 

 

زر الذهاب إلى الأعلى

اكتشاف المزيد من رأي الأمة

اشترك الآن للاستمرار في القراءة والحصول على حق الوصول إلى الأرشيف الكامل.

Continue reading