وسائل الاعلام

وزير الكهرباء يبحث مع رئيس شركة AMEA POWER الإماراتية زيادة استثماراتها

القاهرة: رأي الأمة

تداولت وسائل الاعلام اليوم خبر بعنوان: وزير الكهرباء يبحث مع رئيس شركة AMEA POWER الإماراتية زيادة استثماراتها، وتستعرض رأي الأمة مع حضراتكم محتوي الخبر.

الدكتور محمود عصمت وزير الكهرباء

مصطفى الطهطاوي

التقى الدكتور محمود عصمت وزير الكهرباء والطاقة المتجددة، حسين النويس رئيس مجلس إدارة شركة أميا باور الإماراتية العاملة في مجالات الطاقة الجديدة والمتجددة، لبحث زيادة استثمارات الشركة في مصر والاتفاق على مشروعات جديدة بقدرات تصل إلى 2500 ميجاوات من الطاقة المتجددة من الطاقة الشمسية وطاقة الرياح، بالإضافة إلى مشروعات الشركة الجاري تنفيذها حالياً بقدرة 1000 ميجاوات، وذلك في إطار السياسة العامة لدعم التعاون مع القطاع الخاص وزيادة استثماراته وتمهيد الطريق أمامه ليحتل مكانته في الاقتصاد الوطني وتوليد الكهرباء النظيفة.

وأكد الدكتور محمود عصمت أن هناك العديد من الإنجازات التي نجح قطاع الكهرباء والطاقة المتجددة في تحقيقها، مشيراً إلى الاهتمام الذي يوليه القطاع لنشر استخدام الطاقة المتجددة وخفض الانبعاثات الكربونية وزيادة حصة مشاركة القطاع الخاص في مثل هذه المشروعات، موضحاً استراتيجية الدولة التي تستهدف زيادة مساهمة الطاقة المتجددة في مزيج الكهرباء، والاهتمام بتنويع مصادر إنتاج الكهرباء والاستفادة من الموارد الطبيعية لمصر خاصة مصادر الطاقة الجديدة والمتجددة، والتي تستهدف زيادة مساهمة الطاقة المتجددة في مزيج الطاقة في مصر إلى أكثر من 42% بحلول عام 2030.

الدكتور محمود عصمت وزير الكهرباء

وقال الدكتور عصمت إن هناك حاجة لزيادة الاعتماد على مصادر الطاقة المتجددة في إنتاج الكهرباء، لتقليل نسبة الاعتماد على الوقود الأحفوري، مما يساعد في زيادة مساهمة الطاقة النظيفة في حصة الطاقة والحفاظ على البيئة، كما يساعد في ترشيد استهلاك الغاز الطبيعي، لما لذلك من تأثير كبير على العائد الاقتصادي، موضحاً أن المرحلة المقبلة ستشهد التوسع في إنشاء محطات الكهرباء باستخدام الشمس والرياح والاعتماد على القطاع الخاص.

الدكتور محمود عصمت وزير الكهرباء

وأشار حسين النبوص رئيس مجلس إدارة شركة أميا باور، إلى التعاون القائم بين قطاع الكهرباء والطاقة المتجددة والشركة، والمتمثل في عدد من المشروعات، منها مشروع محطة الطاقة الشمسية في أبيدوس بأسوان بقدرة 500 ميجاوات، والمقرر الانتهاء منه في سبتمبر من العام الجاري، ومحطة طاقة الرياح أموتوب بقدرة 500 ميجاوات، في رأس غارب، والمقرر الانتهاء منه في صيف 2025، وكذلك مشروع الهيدروجين الأخضر كيميا بقدرة 2500 ميجاوات من الطاقة المتجددة، معرباً عن استعداد الشركة لزيادة حجم استثماراتها في مصر والتعاون مع قطاع الكهرباء، وجارٍ الاتفاق على مشروعات جديدة بقدرات تصل إلى 2500 ميجاوات من الطاقة المتجددة من الطاقة الشمسية وطاقة الرياح.

ومن الجدير بالذكر أن شركة النويس تعد من أوائل المستثمرين والمطورين الذين وقعوا على اتفاقية إطار الهيدروجين الأخضر خلال مؤتمر المناخ COP27.

مصدر المعلومات والصور: الاسبوع https://www.elaosboa.com/1684611/

 

 

زر الذهاب إلى الأعلى

اكتشاف المزيد من رأي الأمة

اشترك الآن للاستمرار في القراءة والحصول على حق الوصول إلى الأرشيف الكامل.

Continue reading