رصد عسكرى

وزير الدفاع الإسرائيلي: 60% من حماس قتلى أو جرحى

كتب: هاني كمال الدين    

قال وزير الدفاع الإسرائيلي يوآف غالانت يوم الأربعاء إن 60 بالمئة من مقاتلي حماس “قضوا أو أصيبوا” في حرب غزة منذ الهجمات التي شنتها الجماعة المسلحة في السابع من أكتوبر تشرين الأول.

وأكد جالانت في بيان أمام البرلمان بشأن الأشهر التسعة الأولى من الصراع أن إسرائيل “مصممة” على تحقيق أهداف حربها المتمثلة في القضاء على حماس وإعادة جميع الرهائن من غزة.

وأشاد الوزير بالجنود الإسرائيليين الذين “يؤدون عملهم بإخلاص وتضحية ونجاح”، وقال إن “الإنجازات كثيرة”.

شنت إسرائيل هجمات واسعة النطاق جديدة في مدينة غزة في الشمال وفي محيط رفح وخان يونس في الجنوب، في الوقت الذي شرعت فيه أيضا في إجراء اتصالات مع وسطاء دوليين بشأن شروط التفاوض على هدنة مع حماس.

وقال جالانت “لقد قضينا أو جرحنا 60 في المائة من إرهابيي حماس” و”فككنا” معظم كتائب المجموعة الفلسطينية البالغ عددها 24 كتيبة.

ولم يذكر الوزير أرقاما عن الضحايا، وقال الجيش الإسرائيلي إنه لا يملك إحصاءات فورية. وأسفر هجوم السابع من أكتوبر/تشرين الأول على جنوب إسرائيل عن مقتل 1195 شخصا، معظمهم من المدنيين، وفقا لإحصاء لوكالة فرانس برس استنادا إلى أرقام إسرائيلية. كما احتجز المسلحون 251 رهينة، بقي 116 منهم في غزة، بما في ذلك 42 يقول الجيش إنهم ماتوا.

وأسفرت العمليات العسكرية الإسرائيلية عن مقتل 38295 شخصا على الأقل في غزة، معظمهم من المدنيين، وفقا لأرقام وزارة الصحة في القطاع الذي تديره حركة حماس.

وفي حين أعربت العديد من البلدان عن تضامنها مع إسرائيل بعد هجمات السابع من أكتوبر/تشرين الأول، واجهت الحكومة أيضا موجة من الانتقادات بسبب حملتها العسكرية التي دمرت غزة.

وأصر جالانت على أن إسرائيل ستلتزم بأهدافها.

وقال “لقد أعدنا نصف الرهائن ونحن عازمون على إعادة الباقين”.

“إن المؤسسة الأمنية، وأنا على رأسها، عازمة على تحقيق أهداف الحرب واستكمالها”.

للمزيد : تابعنا هنا ، وللتواصل الاجتماعي تابعنا علي فيسبوك وتويتر .

مصدر المعلومات والصور: economictimes

 

زر الذهاب إلى الأعلى

اكتشاف المزيد من رأي الأمة

اشترك الآن للاستمرار في القراءة والحصول على حق الوصول إلى الأرشيف الكامل.

Continue reading