رياضة

فى ذكري رحيله.. كواليس علاقة العشق بين الفنان سامى العدل والزمالك

القاهرة: «رأي الأمة»

تحل اليوم الأربعاء الذكرى التاسعة لرحيل الفنان الراحل سامي العدل، الذي رحل عن عالمنا تاركًا خلفه العديد من الإنجازات الفنية، إلا أن علاقته بالرياضة كانت قوية وتحمل الكثير من الذكريات، خاصة مع نادي الزمالك حبه الأول.

وكان سامي العدل مشجعًا لنادي الزمالك هو وعائلته، وكانت تربطه علاقة قوية بكل لاعبي ونجوم ومسؤولي القلعة البيضاء على مدار تاريخها، وترددت قبل ذلك أنباء عن مساهمته ماليًا في دعم النادي بالعديد من الصفقات، بالإضافة إلى التدخل المباشر لإقناع بعض النجوم بالانتقال إلى الفارس الأبيض، وكان له دور كبير في حل مشاكل العديد من نجوم ميت عقبة، مثل شيكابالا ومحمد إبراهيم، وقبل رحيله قاد هو وأخوته فكرة إعادة شيكا من سبورتنج لشبونة في البرتغال.

ونجح العدل في استقطاب عدد كبير من نجوم الفن، ومن بينهم وجدي العربي، والراحلة نجاح الموجي، ومدحت صالح، لدعم النادي وحضور مبارياته.

ومن أشهر الجمل التي قالها الفنان الراحل عن الزمالك كانت في عام 2007، حين قال لعمرو زكي مهاجم الزمالك السابق: “الزمالك ليس مجرد نادي نشجعه أو كيان ننتمي إليه، الزمالك هو الدم الذي يجري في عروقنا، الزمالك هو الهواء الذي نتنفسه، ومن المستحيل أن يبعدني أحد عنه إلا إذا كان قادراً على تنقية دمي، وحتى لو نقاه سيظل بداخلي”.

ولد سامي العدل في المنصورة عام 1946، وتخرج في المعهد العالي للفنون المسرحية، وبدأ العمل كممثل في بداية السبعينيات من خلال فيلم “كلام شرف” عام 1972.

ومنذ ذلك الحين شارك في السينما والتلفزيون والمسرح، لكن أبرز أعماله حتى بداية الألفية الثالثة كانت في السينما: حرب الفراولة، أميركا تشيكا بيكا، هستيريا، شورت وتي شيرت وكاب، وأحلى الأوقات.

توفي الفنان سامي العدل عن عمر يناهز 68 عاماً بعد صراع مع المرض في الساعات الأولى من صباح الجمعة 10 يوليو 2015، في المركز الطبي الدولي، بسبب هبوط حاد في الدورة الدموية نتيجة ضعف عضلة القلب.

للمزيد : تابعنا هنا ، وللتواصل الاجتماعي تابعنا علي فيسبوك وتويتر .

مصدر المعلومات والصور: youm7

 

زر الذهاب إلى الأعلى

اكتشاف المزيد من رأي الأمة

اشترك الآن للاستمرار في القراءة والحصول على حق الوصول إلى الأرشيف الكامل.

Continue reading