تقنية

علماء الفلك يقيسون "سرعة الالتواء" لمجرة درب التبانة.. اعرف يعني إيه

القاهرة: «رأي الأمة»

اكتشف علماء فلك صينيون أن الانحناء في القرص الحلزوني لمجرة درب التبانة يتحرك إلى الخلف تحت تأثير الكتلة الهائلة من المادة المظلمة حول مجرتنا.

وفقًا لموقع Space، يرجع هذا ببساطة إلى أن حوالي ثلث المجرات الحلزونية مثل مجرتنا درب التبانة لها تشوه واضح على شكل قرص في بنيتها، وعادةً ما يكون ذلك بسبب مجموعة متنوعة من العوامل. يُعتقد أن الاصطدام بمجرة أخرى في الماضي هو السبب الرئيسي، ولكن التفاعلات الإضافية مع المجرات التابعة لها، والحقول المغناطيسية بين المجرات، وسقوط سحب هائلة من الغاز قد تلعب دورًا أيضًا.

ومع ذلك، في حالة مجرة ​​درب التبانة على الأقل، فإن اللاعب الرئيسي في الحفاظ على الانحناء هو هالة المادة المظلمة التي تحيط بالقرص وتؤثر عليه، وهذا الانحناء ليس ثابتًا بمرور الوقت، حيث يحرك محاذاته مع بقية المجرة.

استخدم علماء الفلك بقيادة يانغ هوانغ من الأكاديمية الصينية للعلوم أداة تتبع لإجراء القياس الأكثر دقة حتى الآن لتقدم الانحناء، ووجدوا أنه يتحرك إلى الخلف بعد كل شيء.

وقد توصل فريق هوانج إلى نتائجهم باستخدام ما أطلقوا عليه أسلوب “الصورة المتحركة”. وباستخدام البيانات الواردة من مركبة الفضاء جايا التابعة لوكالة الفضاء الأوروبية، والتي تقيس مواقع وحركات وخصائص أكثر من مليار نجم، بما في ذلك أعمار أكثر من مليار نجم، تمكن فريق هوانج من تحديد سرعة الانحناء في المجرة والتأثيرات التي يخلفها ذلك على الفضاء.

ومن خلال تشغيل الخرائط الفردية معًا، مثل الرسوم المتحركة، تمكن فريق هوانج من إظهار شكل وموقع الانحناء في نقاط مختلفة من الزمن على مدار المائتي عام الماضية، حيث تمكنوا من رؤية حدوث الانحناء.

ووجدوا أنها كانت تتحرك بطريقة تراجعية بعد كل شيء، بمعدل 2 كيلومتر (1.24 ميل) في الثانية لكل كيلوبارسيك (3261 سنة ضوئية) من الفضاء.

للمزيد : تابعنا هنا ، وللتواصل الاجتماعي تابعنا علي فيسبوك وتويتر .

مصدر المعلومات والصور: youm7

 

زر الذهاب إلى الأعلى

اكتشاف المزيد من رأي الأمة

اشترك الآن للاستمرار في القراءة والحصول على حق الوصول إلى الأرشيف الكامل.

Continue reading