تقارير

موزمبيق: هدم المباني الفلسطينية تقوض جهود السلام وتنفيذ حل الدولتين

القاهرة: «رأي الأمة»

وفي جلسة لمجلس الأمن، اليوم الثلاثاء، أشاد ممثل موزمبيق بقرار المجلس رقم 2334، معربا عن أسفه لأن التقارير الواردة من الميدان تشير إلى أن الوضع الحالي في الشرق الأوسط يتناقض مع كل ما ورد في القرار.

كما أعرب عن قلقه من أنه – بالإضافة إلى الوضع الكارثي في ​​غزة – لا تزال هناك مستوطنات غير قانونية في الأراضي الفلسطينية المحتلة.

وقال: “إن استمرار هدم المباني الفلسطينية يترك الكثير من الناس دون حماية، مع ما يترتب على ذلك من آثار تقوض الجهود المبذولة من أجل السلام في المنطقة وتنفيذ حل الدولتين”.

وشدد على أن “التوترات وأعمال العنف المتكررة في قطاع غزة يجب أن تنتهي”، محذرا من أن الصراع الذي طال أمده يهدد بالتوسع إلى دول أخرى في المنطقة، الأمر الذي قد يؤدي إلى تفاقم الأزمة الإنسانية بين اللاجئين والنازحين.

ودعا إلى التهدئة الفورية للصراع وممارسة أقصى درجات ضبط النفس والالتزام بقرارات المجلس بما فيها القرارات 2712 (2023) و2720 (2023) و2728 (2024).

للمزيد : تابعنا هنا ، وللتواصل الاجتماعي تابعنا علي فيسبوك وتويتر .

مصدر المعلومات والصور: youm7

 

زر الذهاب إلى الأعلى

اكتشاف المزيد من رأي الأمة

اشترك الآن للاستمرار في القراءة والحصول على حق الوصول إلى الأرشيف الكامل.

Continue reading