مصر

وزيرة التضامن تؤكد على دور الفن التشكيلى فى دعم التنمية المستدامة

القاهرة: «رأي الأمة»

شهدت الدكتورة نيفين القباج وزيرة التضامن الاجتماعي، افتتاح فعاليات المعرض الفني الذي نظمته مؤسسة المنتدى الدولي للفنون الجميلة من أجل التنمية، ضمن فعاليات المرحلة الثانية من مشروع “المستدامة” مبادرة “الفن والتنمية الإنسانية” التي تحمل هذا العام عنوان “في عيونها”، بالشراكة مع الاتحاد الأوروبي، وترعاها وزارات التضامن الاجتماعي، والتخطيط والتنمية الاقتصادية، والبيئة، والثقافة، والتعاون الدولي، ووزارة الخارجية. المجلس القومي للمرأة، بالتعاون مع مكتب الأمم المتحدة في مصر ومجموعة من المؤسسات الدولية ومؤسسات القطاع الخاص.

وشهدت فعاليات الافتتاح حضور الدكتورة رانيا المشاط وزيرة التعاون الدولي، والسفير هشام بدر مساعد وزير التخطيط والتنمية الاقتصادية للشراكات الاستراتيجية والتميز والمبادرات، والسفير كريستيان بيرجر رئيس وفد الاتحاد الأوروبي لدى مصر. وراندا فؤاد، مؤسس ورئيس مؤسسة المنتدى الدولي للفنون الجميلة من أجل التنمية. وعدد من السفراء والإعلاميين.

وأعربت وزيرة التضامن الاجتماعي عن سعادتها بالتواجد في معرض “سفراء الفن المستدام” الذي يقام بالشراكة مع الاتحاد الأوروبي ويحتفل بالأعمال الفنية المميزة التي توظف إعادة تدوير المخلفات الصلبة والفن الذكي ثلاثي الأبعاد. ويسلط المعرض الضوء على المرأة والفن والجمال ودور الاقتصاد الإبداعي في دعم الابتكار. والإبداع في تمكين المرأة، لافتاً إلى تاريخ مصر الطويل في الإنتاج الإبداعي، خاصة في مجال الإنتاج اليدوي، حيث يرتبط إبداعها التقليدي بالثقافة.

وأكدت القباج على دور الفنون التشكيلية في دعم التنمية المستدامة وتمكين المرأة من خلال تعزيز الهوية الثقافية، كونها تعكس ثقافة المجتمعات وتاريخها، وتساهم في الحفاظ على التراث الثقافي ونقله إلى الأجيال القادمة، وتمكين المرأة اقتصاديا من خلال الاقتصاد الإبداعي الذي يوفر فرص العمل ومصادر الدخل للمرأة. أنها تمكنهم من تحقيق الاستقلال المالي والمساهمة في الاقتصاد المحلي. كما توفر الفنون الجميلة فرص التعليم والتدريب وتعليم النساء والفتيات مهارات جديدة وفتح أبواب جديدة لفرص العمل وتطوير المشاريع الصغيرة بما يحسن الظروف الاجتماعية والاقتصادية للمرأة ويدر دخلاً يساعد على رفع المستوى الاقتصادي للمرأة و عائلاتهم.

وأشارت القباج إلى دور الفنون التشكيلية في رفع مستوى الوعي بالقضايا الاجتماعية والبيئية وقضايا التنمية المستدامة من خلال المعارض الفنية والمشاريع المجتمعية، بما يسهم في تعزيز التماسك الاجتماعي والتفاهم المتبادل، ويعزز مشاركة المرأة. ويمكن أن يأتي هذا الدعم من خلال السياسات الثقافية التي تشجع مشاركة المرأة في المعارض الفنية وتوفير التمويل للمشاريع الفنية التي تديرها النساء، من ناحية أخرى أيضا؛ تؤثر المرأة على الفن التشكيلي من خلال الابتكار والتجديد، حيث تقدم عروضاً وأفكاراً مبتكرة، وفي معارض ديارنا التي تنظمها الوزارة، ينعكس ذلك في المنتجات التي تقدمها النساء، والتي تعكس وتستلهم البيئة والتراث ومفرداتها وكونها منتجات صديقة للبيئة، بالإضافة إلى كونها أداة تعكس قيم الفن والجمال والابتكار. .

ووجهت القباج الشكر لرئيس الجمهورية على الدعم والمكانة العالية التي تشهدها المرأة المصرية عبر العديد من المؤشرات في العديد من المجالات، وفي إطار السعي لضمان حقوقها في الاستراتيجية الوطنية لتمكين المرأة، بالإضافة إلى نشر الوعي ثقافة حماية وتمكين وتطوير المرأة، حيث أن الاهتمام بالمرأة أمر مهم. وهي بدورها جزء من التنمية وتؤدي إلى الاستدامة، فقضايا المرأة هي قضايا تتعلق بحقوق الإنسان والعدالة الاجتماعية.

وأكدت وزيرة التضامن الاجتماعي على دور القوة الناعمة، بما فيها الثقافة والفنون ووسائل الإعلام المرئية والمسموعة والمقروءة، في رفع مستوى الوعي بأهم القضايا المجتمعية والبيئية وقضايا المرأة، خاصة في ظل الأزمات الحادة التي يعيشها العالم. وتشهد على عدد من الأصعدة سواء الاقتصادية أو الحروب أو الصراعات، فضلاً عن قدرة هذه القوة على التعبير عن احتياجات وتطلعات الفئات، وختمت حديثها بالقول: “المرأة تقوى بالعمل وتتقوى بالتمكين”. داعياً إلى العمل على تمكينهم وتقديم الدعم لهم”.

ويتضمن المعرض الحالي عدداً من الأعمال الفنية المعاد تدويرها لمجموعة من الفنانات التشكيليات الشابات سفيرات الفن المستدام، وذلك لتسليط الضوء على رسالة مفادها أن الفن يمكن أن يساهم في حماية البيئة والحفاظ عليها، في إطار رؤية الدولة لتحقيق التنمية المستدامة. أهداف التنمية في ضوء رؤية مصر 2030

للمزيد : تابعنا هنا ، وللتواصل الاجتماعي تابعنا علي فيسبوك وتويتر .

مصدر المعلومات والصور: youm7

 

زر الذهاب إلى الأعلى

اكتشاف المزيد من رأي الأمة

اشترك الآن للاستمرار في القراءة والحصول على حق الوصول إلى الأرشيف الكامل.

Continue reading