رياضة

القلق يساور البرازيل بعد إصابة نيمار





د ب أ


نشر في:
الجمعة 25 نوفمبر 2022 – 3:17 م
| آخر تحديث:
الجمعة 25 نوفمبر 2022 – 3:17 م

مجددا، يشعر المنتخب البرازيلي لكرة القدم بالقلق على نجمه الأول نيمار دا سيلفا خلال مشاركة الفريق في بطولة كأس العالم مثلما شعر من قبل في نفس البطولة قبل سنوات.

ولم يتضح بعد حجم الإصابة التي تعرض لها اللاعب في الكاحل خلال مباراة الفريق أمام صربيا مساء أمس الخميس، والفترة التي يحتاجها للعلاج.

وخرج اللاعب من الملعب مصابا قبل نهاية المباراة بدقائق، وهو ينظر إلى أسفل دون أن يقول أي شيء.

ولهذا، لم تقتصر الاستفسارات على البرازيليين فقط، فالجميع يتساءل : هل هي النهاية بالنسبة له في بطولة كأس العالم؟ أم يعود نيمار /30 عاما/ لقيادة منتخب بلاده في مونديال 2022 بقطر مجددا؟

وقال رودريجو لاسمار، طبيب المنتخب البرازيلي: “علينا أن ننتظر 24 أو 48 ساعة قبل أن نقول شيئا”.

وتلقى رئيس الجهاز الطبي للمنتخب البرازيلي طلبا خاصا لحضور المؤتمر الصحفي للفريق بعد الفوز على صربيا 2 / صفر مساء أمس الخميس، للتعليق على الإصابة.

وكان التشخيص الأولي التواء في الكاحل، وأن اللاعب سيخضع لفحوص مفصلة اليوم الجمعة. وبعدها فقط، سيتضح حجم الإصابة التي تعرض لها نيمار نجم باريس سان جيرمان الفرنسي.

وإذا أثبتت الفحوص أن مسيرة نيمار في البطولة الحالية انتهت مبكرا، ستكون حلقة جديدة من مسلسل الدراما للاعب ذاته في البطولة العالمية.

وفي مونديال 2014 بالبرازيل، اصطدم اللاعب الكولومبي خوان كاميلو زونيجا بركبته في ظهر نيمار بقوة وعنف مسببا إصابة بالغة للاعب خلال مباراة المنتخبين بدور الثمانية.

وغاب نيمار عن صفوف المنتخب البرازيلي في الدور قبل النهائي ليتعرض المنتخب البرازيلي لأسوأ صدمة بالهزيمة الثقيلة 1 / 7 أمام المنتخب الألماني الذي أكمل طريقه بعدها لمنصة التتويج باللقب.

وفي مونديال 2018 في روسيا، خاض نيمار البطولة بعد تعافيه من إصابة في مشط القدم تعرض لها قبل البطولة ببعض الوقت، وسافر اللاعب إلى روسيا وهو في قمة مستوياته ولكنه خرج مع الفريق من دور الثمانية.

كما حرمته الإصابة في العام التالي من مشاركة منتخب بلاده في الفوز بلقب كأس أمم أمريكا الجنوبية (كوبا أمريكا) عام 2019 .

وقال المدرب تيتي /61 عاما/ المدير الفني للمنتخب البرازيلي: “نثق بأن نيمار سيواصل مسيرته معنا في كأس العالم”.

ولكن الواقع يؤكد أن من سيحسم هذا هو الفحوص والآشعة التي سجريها اللاعب، والتي ستحدد ما إذا كان قادرا على خوض المباراة الثانية للفريق في البطولة والمقررة يوم الاثنين المقبل في مواجهة المنتخب السويسري.

ولا يفتقد تيتي إلى البدائل الهجومية في قائمة الفريق، فعندما أصيب نيمار أمس، دفع المدرب باللاعب أنتوني نجم مانشستر يونايتد الإنجليزي.

كما تضم قائمة الفريق خيارات هجومية عدة إلى جانب فينيسيوس جونيور مهاجم ريال مدريد، مثل رودريجو (ريال مدريد) وجابرييل مارتينيلي وجابرييل جيسوس، من نادي أرسنال الإنجليزي وفريد (مانشستر يونايتد) .

كما أكد المنتخب البرازيلي قدرته على الفوز بلقب في غياب نيمار بعدما توج بكوبا أمريكا 2019 في غيابه.

!function(f,b,e,v,n,t,s)
if(f.fbq)return;n=f.fbq=function()n.callMethod?
n.callMethod.apply(n,arguments):n.queue.push(arguments);
if(!f._fbq)f._fbq=n;n.push=n;n.loaded=!0;n.version=’2.0′;
n.queue=[];t=b.createElement(e);t.async=!0;
t.src=v;s=b.getElementsByTagName(e)[0];
s.parentNode.insertBefore(t,s)(window,document,’script’,
‘https://connect.facebook.net/en_US/fbevents.js’);
fbq(‘init’, ‘2392364917476331’);
fbq(‘track’, ‘PageView’);
(function(d, s, id)
var js, fjs = d.getElementsByTagName(s)[0];
if (d.getElementById(id)) return;
js = d.createElement(s); js.id = id;
js.src = “//connect.facebook.net/ar_AR/sdk.js#xfbml=1&version=v2.6&appId=300970513306659”;
fjs.parentNode.insertBefore(js, fjs);
(document, ‘script’, ‘facebook-jssdk’));

المصدر: بوابة الشروق

زر الذهاب إلى الأعلى