مصر

القبض على متهمين في واقعة الطفلة مريم ضحية “البيتش باجي” في بورسعيد


ألقت الأجهزة الأمنية بمديرية أمن بورسعيد، برئاسة اللواء مدحت عبد الرحيم، مدير الأمن، القبض على اثنين من المتهمين في واقعة الطفلة “مريم” التي لقيت مصرعها نتيجة تهتك بالجمجمة اثر حادث “بيتش باجي” داخل أحد المنتجعات السياحية غرب بورسعيد.  


 


وتمكنت الأجهزة الأمنية من ضبط كلًا من: المدعو “ش.ش”، مالك سيارة البيتش باجي ومستأجر الأرض داخل المنتجع السياحي، والمدعو “أ.م”، عامل لديه يرافق الأطفال خلال اللعب بالسيارة، وكان يقود السيارة وقت الحادث الذي أودى بحياة الطفلة، وجاري عرض المتهمين على النيابة العامة.


 


وكان أحد مستشفيات هيئة الرعاية الصحية التابعة لمنظومة التأمين الصحي الشامل، قد استقبلت في الساعات الأولى من أمس الجمعة، الطفلة: مريم هانى محمد فؤاد 9 أعوام، جثة هامدة، نتيجة تهتك بالجمجمة نتيجة حادث “بيتش باجي” داخل أحدى المنتجعات السياحية غرب بورسعيد، وحُرر محضر بالواقعة، ووضعت الجثة بمشرحة مستشفى النصر تحت تصرف النيابة العامة لمباشرة التحقيقات، والوقوف على ملابسات الحادث، والتصريح بالدفن.


 


وكشف شهود عيان أن الطفلة كانت تستقل أحدى السيارات الصغير “بيتش باجي” الخاصة بسباق العربات للأطفال والشباب، والتي يتواجد “الماتور” الخاص بها خلف الكرسي الذي تجلس عليه، وبينما تقود السيارة إلتف شعرها الطويل على “ماتور وجنزير” السيارة فانقلبت على رأسها وانحشرت رأسها في “البيتش باجي”، وتسببت في تهتك في الرأس، وتوفيت نتيجة الحادث، وجرى فصل رأسها عن السيارة عقب محاولات استمرت قرابة ساعة ونصف أعقبها نقلها إلى مشرحة مستشفى النصر.

المصدر: مصراوي

زر الذهاب إلى الأعلى