منوعات

القاهره الآن..أسرار يكشفها وزير الخارجية الأسبق

الجيزه. سماح الصاوي

أستضافت الإعلاميه” لميس الحديدي ” في برنامج هنا القاهره، وزير الخارجية الأسبق نبيل فهمي، والذي أبدى وجهة نظر أقل تفاؤلا حول الجولة الأخيرة من مفاوضات سد النهضة الإثيوبي،

وقال” فهمي ” إنه ينبغي الانتظار حتى إبرام الاتفاق النهائي.

وأشار” فهمي” إلى أن رد فعل مصر إزاء بناء السد جاء متأخرا للغاية وأنه كان ينبغي أن تكون مصر أكثر حدة في تعاملها مع ملف السد خلال الخمس سنوات الماضية.

وقال إن عدم التوصل إلى اتفاق يضر إثيوبيا كما يضر مصر والسودان ولن تتمكن إثيوبيا من التنمية في وجود خلاف مع دول المصب

زر الذهاب إلى الأعلى